أزاهير الرياض ص 291- 292

عزرائيل يستأذن من الشيخ القاضي أحمد ولد الكامل لقبض روحه
والشيخ سعيد المسلمي تُطوى له الأرض عندما يرسله الشيخ أحمد الطيب
والشيخ علي أبو قراديس يأكل كل جمعة ثعباناً عظيماً ( الظاهر الشيخ ده في قوات الصاعقة )

القاضي أحمد ولد الكامل الحلاوي تلميذ الشيخ أحمد الطيب سافر إلى شندي فأتاه عزرائيل في المنام وقال له : أتحب أن نقبض روحك بشندي أم ببلدك . فقال ببلدي ثم رجع الشيخ إلى بلده فقبض عزرائيل روحه هناك .

----------------------------------------------------------------------
والله تعالى : (وَمَا تَدْرِي نَفْسٌ مَّاذَا تَكْسِبُ غَداً وَمَا تَدْرِي نَفْسٌ بِأَيِّ أَرْضٍ تَمُوتُ