أرواح الموتى تُعرض على الشيخ أحمد الطيب / وثيقة

    شاطر

    عبد المنعم فتحي
    نائب رئيس مجلس الإدارة

    عدد المساهمات : 454
    تاريخ التسجيل : 02/06/2010

    أرواح الموتى تُعرض على الشيخ أحمد الطيب / وثيقة

    مُساهمة من طرف عبد المنعم فتحي في السبت يونيو 12, 2010 5:06 am

    الكؤوس المترعة ص171

    أرواح الموتى تُعرض على الشيخ أحمد الطيب
    وكان يأخذ بعض الأرواح التي يُرى عليها العذاب فيدخل بها إلى الديوان مستشفعا
    ولما ذهب الشيخ محمد ولد الحاج بثياب الشيخ إلى البحر ليغسلها
    قالت له الأمواج : هات لي تلك الثياب لأغسلها


    ما من روح يخرج من جسده إلا ويُعرض على الشيخ أحمد الطيب شقياً كان أم سعيداً ثم يمضى لما شاء الله أن يمضي

    يأتي رجل إلى الشيخ أحمد الطيب البشير ويقول له : إن والدي قد مات
    فقال له الشيخ الطيب : ما اسم والدك
    فقال له : فلان ابن فلان
    فقال له الشيخ أحمد الطيب : لو مات والدك لعلمته وهذا الإسم لم يُعرض علي ثم قال الشيخ للرجل إذهب إلى خرسي من أرض كردفان فإن والدك هناك
    فذهب الرجل فوجد والده لم يمت فجاء به إلى الشيخ

    وكان الشيخ أحمد الطيب يأخذ بعض الأرواح التي يُرى عليها العذاب فيدخل بها إلى الديوان مستشفعاً فما يخرج إلا والعفو عنها قد حصل
    والشيخ عبد الرحمن الفادني دخل الخلوة بصلاة الإسم الرحمن فوقفت روحه بين يدي الله تعالى فقال : إلهي ما جزاء من أحب سيدي أحمد الطيب البشير ؟
    فقال الله تعالى : جزاؤه ألَّا أحرقه بالنار ولو كان بالمشرق أو المغرب

    ولما ذهب الشيخ محمد ولد الحاج بثياب الشيخ إلى البحر ليغسلها
    قالت له الأمواج : هات لي تلك الثياب لأغسلها
    فغضب الشيخ محمد ولد الحاج من الأمواج غضباً شديداً وشكى الموج إلى الشيخ
    فقال الشيخ للموج : تأدب مع هذا الراجل فإنه من رجال الإسم الكبير الأعظم

    قال الشيخ أحمد الطيب : لاقيت جبريل في السماء الرابعة في بعض طرقها طائراً وأنا كذلك طائر فقلت له : يا جبريل أين أخي محمد الرسول صلى الله عليه وسلم فقال لي : يا ابن البطون الطاهرات إنما أخوه علي .



      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء ديسمبر 07, 2016 3:48 am